الحكومة المصرية تكشف حقيقة إعادة غلق المقاهي

3

كشف المتحدث باسم مجلس الوزراء، نادر سعد، حقيقة ما تداوله البعض على مواقع التواصل الاجتماعي بإعادة قرار إغلاق المقاهي والكافيهات كواحد من الإجراءات الاحترازية الوقائية من فيروس كورونا.وقال سعد إن ما يتم تدوله “شائعة ليس لها أي أساس من الصحة، ولم تُطرح من الأساس”، بحسب موقع صحيفة “المصري اليوم”.

وأكد المتحدث باسم مجلس الوزراء، في مداخلة هاتفية مع فضائية “سي بي سي”، أنه لم يتم طرح القرار من الأساس في مجلس الوزراء، وهي شائعة ليس لها صحة نهائيا.وتابع: “أي مواطن يمكنه التأكد من ذلك من خلال النزول في المواعيد المعلنة للمقاهي، وسيجد أنها مفتوحة وتعمل بشكل طبيعي، مع تطبيق الإجراءات الاحترازية”.

وفي تصريح مرتبط، قال سعد إن “الشيشة” ليست مدرجة للتقديم في المقاهى والكافيهات، ما لم يتم اكتشاف لقاح أو علاج لفيروس كورونا.وعقدت اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس “كورونا” اجتماعا، أمس الإثنين، وصدر عنها عدة اجتماعات.

وتضمنت القرارات “استئناف إقامة الأفراح بالأماكن المكشوفة بالمنشآت السياحية والفندقية الحاصلة على شهادة السلامة الصحية بحد أقصى 300 فرد، والموافقة على عقد صلوات الجنازة في المساجد التي لها ساحات فضاء مكشوفة في غير أوقات الصلوات اليومية، وكذلك الموافقة على تنظيم المعارض الثقافية في أماكن مفتوحة بنسبة حضور لا تتعدى 50 %، وكذلك السماح بإقامة الاجتماعات والمؤتمرات بنسبة حضور 50 % وبحد أقصى 150 فردا”.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here