مصر: مياه الأمطار تغرق الشوارع والمحال بالإسكندرية

4

مصر – افريقيا برس. تعرضت محافظة الإسكندرية، شمال مصر، اليوم الخميس، لموجات متتابعة من الأمطار الغزيرة المصحوبة برعد وبرق ورياح باردة على جميع أنحاء مدن ومراكز المحافظة، مع انخفاض في درجات الحرارة، لتعلن بذلك عن بداية موسم الشتاء.

وتسبب سقوط الأمطار في إغراق الشوارع وامتلاء المناطق المنخفضة بها بمياه الأمطار، وأدى هبوب الرياح والهواء البارد إلى إغلاق المحال، وفرّ الباعة الجائلون من الميادين والشوارع العامة، بعد ما جمعوا السلع التي يبيعونها من الشوارع، خوفا من زيادة هطول الأمطار، وخلت أغلب شوارع المدينة الساحلية من المارة، وسط حذر كبير من المواطنين، فيما كثّفت إدارة المرور حملاتها لتأمين حركة السيارات والتحذير من السرعة الزائدة، خاصة على الطريق الصحراوي والزراعي بسبب هطول الأمطار.

وجددت محافظة الإسكندرية تعليماتها لمواطنيها بتوخي الحيطة والحذر، بعد وصول خرائط توقعات بهطول أمطار غزيرة وطقس غير مستقر، وتوقعات هيئة الأرصاد الجوية بسقوط أمطار على المحافظة، واتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الاحترازية اللازمة، خاصة في ظل استمرار سقوط الأمطار على مدار الساعة بكثافات متوسطة إلى خفيفة تعطي مؤشرات لأمطار غزيرة أحيانًا.

ورفعت الأجهزة المسؤولة بالمحافظة حالة الطوارئ إلى القصوى، ودفعت شركة الصرف الصحي والأحياء بسيارات رفع المياه في محاولة لمنع أي تراكمات لمياه الأمطار في الطرق الرئيسية، وسط انتشار مكثف من قبل مسؤولي الأحياء بالمحافظة تحسبا لزيادة الأمطار، ومنع تراكم المياه في الشوارع الرئيسية،كما شهدت شوارع متفرقة بأحياء المحافظة تراكمات لمياه الأمطار، خاصة بالمناطق الشعبية التي تواجه بعض المشكلات في الطرق الفرعية وشبكة الصرف الصحي.

وقام اللواء محمود نافع رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة صرف صحي الإسكندرية، بجولات تفقدية لعدد من شوارع المحافظة لتفقد عمل شبكات الصرف الصحي، ومشروعات الصرف الصحي الجاري تنفيذها حالياً، ومحطات الرفع وأماكن تمركز سيارات الكسح لرفع كميات المياه من الشوارع، لافتا إلى وجود توقعات بهطول الأمطار فجر يوم الجمعة، ودخول بعض الكتل الرعدية التي تحدث في البحر إلى داخل الإسكندرية.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here