جريمة قتل #فتاة_المعادي تثير غضب المصريين

3

مصر – افريقيا برس. لا يزال حادث مقتل “فتاة المعادي” حديث مواقع التواصل الاجتماعي لليوم الثاني على التوالي، بعد خبر القبض على قاتلَيْها. وكانت أمس انتشرت أنباء عن سحل شابة عشرينيّة في منطقة المعادي حتى مقتلها، بعد ملاحقتها ومضايقتها ومحاولة سرقتها. وبحسب بيان وزارة الداخلية المصرية، فإن المتهمين مسجلان خطِر بقضايا سرقة وحيازة مخدرات، وأحدهما مسجل في 6 قضايا متنوعة.

وكتب جريدو: “‏كل الناس القريبة من “مريم” الله يرحمها (أعرفهم شخصياً)، قالوا إنه مش تحرش وإنها كانت محاولة سرقة، وإن أهلها متضررون جدا من الكلام ده ومن نشْر صورها. ده مايمنعش إننا محتاجين نقف ضد التحرش، بس بلاش ننشر أخبار غلط، خاصة إن أهلها مش حابين ده، شكراً ‎#حق_مريم_فين ‎#حق_فتاة_المعادي”.

وأضاف أحمد: “‏علشان الناس اللي بتهري وفاكره إن المجرمين بقتل ‎#فتاة_المعادي هايفلتوا، وبتسأل هي واقعة تحرش ولا قتل خطأ ولا سرقة، عقوبة السرقة بالإكراه -ظرف مشدد-، وحيازة السلاح بتوصل فيها العقوبة لـ ١٥ سنة، عقوبة التحرش سنة كحد أقصى”.

وساخرا من الأداء الأمني علّق محمد: ‏‎”#فتاه_المعادي أعتقد والله أعلم، لو نص عربيات الشرطة إللي بتمشي في الشوارع، لما بيكون دعوات تظاهر مشيت في نفس الشوارع لحماية الناس، وعملوا وظيفتهم في محاربة الجريمة، الوضع هايختلف كتير والله أعلم”.

‏وكتب لايت عن العقاب العادل: “صار الإنسان بيتمنى يموت موتة طبيعية، لا مطعون ولا مخنوق ولا محروق ولا متعذب، صار كل اللي يتمناه يموت بسلام، تخيل تبني في حياتك وتكبر وتجتهد عشان تحقق اللي تطمح، وييجو مخلوقات ما أعرف أي بيئة اللي طلعوا منها، وياخذون روحك بعد طعن وسحل، أملنا إنهم ينطعنوا ويسحلوا بالشارع ‎#فتاة_المعادي”.

وعلّق نجم الدين على أولويات الجهاز الأمني: “‏بقى هو ده التكريم لخريجي الشرطة، بقت العقيدة استخدام القوة بلا ضمير أو وعي لضمان استمرار القمع بسلاسة. ع العموم هو أشبه “بالسيرك” لإشباع طمأنينة ‎#السيسي مش أكتر، وأتمنى الشباب يبدأ ممارسة أي فن قتالي أو دفاع عن النفس، مفيد جداً بفضل الله #مصر_محتلة_بالوكالة #فتاة_المعادي”.

وأبدى أحمد تخوفه: “‏رجال المباحث قبضوا على قتلة ‎#فتاة_المعادي في 6 ساعات، ودي يشكرون عليها، الخوف بس يتقدموا لمحاكمة يدافع عنهم فيها محامٍ يلاقي ثغرة تبقى التهمة قتل خطأ ياخدوا فيها 3 سنين سجن”.

وكتب بيبرس: “‏بعد القبض على مرتكبي واقعة ‎#فتاة_المعادي، كلنا اتفاجئنا من كمّ القضايا والجرائم اللي ارتكبوها المتهمين في السابق، ما بين سرقة وبلطجة ومخدرات، ومع ذلك كانوا وسط الناس!! عادي جداً ممكن العيال دي مايكونش ليها أي علاقة بالواقعة، ولكن إخوانا بتوع المباحث مابيعطلوش في قضايا الرأي العام”.

واقترحت سمر: ‏”تدعيم الجريمة وإهمال الحلول من مسببات زياداتها، سوء الأحوال الاقتصادية والمعيشية من أسباب انفجار الجريمة عموما سرقة وتحرش. عدم نشر حلول الأمان واستخدام وسائل تقنية، للتوصل للمواطنين في حالة الاستدلال على الخطر في الشوارع بيزود الجريمة #فتاة_المعادي”.

علشان الناس اللى بتهرى وفاكره ان المجرمين بقتل #فتاة_المعادي هايفلتوا، وبتسأل هى واقعه تحرش ولا قتل خطأ ولا سرقه، عقوبه السرقه بالإكراه -ظرف مشدد- وحيازه السلاح بتوصل فيها العقوبه ل ١٥ سنه، عقوبه التحرش سنه كحد أقصى. https://t.co/wMcrvHeyBd

#فتاه_المعادي
اعتقد والله اعلم
لو نص عربيات الشرطه الى بتمشى فى الشوارع لما بيكون دعوات تظاهر
مشيت فى نفس الشوارع لحماية الناس
و عملوا وظيفتهم فى محاربة الجريمه
الوضع هيختلف كتير
والله اعلم

صار الانسان بيتمنى يموت موتة طبيعية،لا مطعون ولا مخنوق ولا محروق ولا متعذب،صار كل اللي يتمناه يموت بسلام ، تخيل تبني في حياتك وتكبر وتجتهد عشان تحقق اللي تطمح ويجو مخلوقات ما اعرف اي بيئة اللي طلعوا منها وياخذو روحك بعد طعن وسحل ، املنا انهم ينطعنوا ويسحلوا بالشارع #فتاة_المعادي

رجال المباحث قبصوا على قتلة #فتاة_المعادي فى 6 ساعات ودى يشكروا عليها
الخوف بس يتقدموا لمحاكمة يدافع عنهم فيها محامي يلاقي ثغره تبقي التهمة قتل خطأ ياخدوا فيها 3 سنين سجن

بعد القبض علي مرتكبي واقعة #فتاة_المعادي كلنا إتفاجئنا من كم القضايا والجرائم اللي إرتكبوها المتهمين في السابق مابين سرقة وبلطجة ومخدرات ومع ذلك كانوا وسط الناس !!
عادي جداً ممكن العيال دي مايكونش ليها اي علاقة بالواقعة ولكن اخوانا بتوع المباحث مابيعطلوش في قضايا الرأي العام

تدعيم الجريمة واهمال الحلول من مسببات زياداتها
“سوء الاحوال الاقتصادية والمعيشية من اسباب انفجارالجريمة عموما سرقة وتحرش”
عدم نشر حلول الامان واستخدام وسائل تقنية للتوصل للمواطنين ف حالة الاستدلال علي الخطر ف الشوارع بيزود الجريمة #فتاة_المعادي

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here