“إيجاد”: واثقون بشأن التوصل إلى حل لأزمة سد النهضة

4
"إيجاد": واثقون بشأن التوصل إلى حل لأزمة سد النهضة

مصر – افريقيا برس. شدد وركنه جيبيهو، الأمين التنفيذي للهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية (إيجاد)، على ضرورة الحوار والتسوية في إيجاد حل للمفاوضات بشأن سد النهضة بين إثيوبيا والسودان ومصر.

وقال وركنه جيبيهو، وهو وزير الخارجية الإثيوبي الأسبق، في بيان رسمي للمنظمة التي تضم 8 دول أفريقية ومقرها جيبوتي، إن التفاوض “ضروري لتمهيد الطريق لاتفاق يربح فيه الجميع وهو الحل الوحيد للجميع”.

وأضاف أن “المنطقة لا تستطيع تحمل التوترات، وعلينا الابتعاد عن أي شيء من شأنه أن يسهم في بنائها بين دول الجوار، التي تشترك في التاريخ والتي ترتبط بمصير مشترك”.

وتابع الأمين التنفيذي “الهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية واثقة من العملية، التي يقودها الاتحاد الأفريقي لتحقيق حل مقبول لإثيوبيا والسودان ومصر”، مؤكدًا قناعته بأن العقل سوف يسود لصالح الجميع.

وأعلنت وزارة الخارجية الإثيوبية عن استدعاء سفير الولايات المتحدة في أديس أبابا مايك راينور، للحصول على توضيحات بشأن تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن سد النهضة الإثيوبي خلال محادثته الهاتفية مع رئيسي وزراء جمهورية السودان وإسرائيل.

وأكد وزير خارجية إثيوبيا جيدو أندارغاتشو، بحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية الإثيوبية، أن البيان الخاص بسد النهضة وعملية التفاوض “مضلل وخاطئ لأن سد النهضة لا يوقِف تدفق مياه النيل”.

وقال إن “التحريض على الحرب بين إثيوبيا ومصر من قبل رئيس أميركي في منصبه لا يعكس الشراكة طويلة الأمد والتحالف الاستراتيجي بين إثيوبيا والولايات المتحدة، ولا هو مقبول في القانون الدولي الذي يحكم العلاقات بين الدول”. كما أبلغ الوزير السفير الأميركي أن إثيوبيا “لم ولن تستسلم في المستقبل لتهديدات سيادتها، وستلتزم بمواصلة المفاوضات الثلاثية في إطار الاتحاد الأفريقي”.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا وتابعة لأطراف ثالثة لدراسة و تحليل استخدام الموقع الالكتروني وتحسين خدماتنا و وظائف الموقع. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here