بلماضي ينتقد “الكاف” بِسبب مباراة زيمبابوي

2
بلماضي ينتقد “الكاف” بِسبب مباراة زيمبابوي
بلماضي ينتقد “الكاف” بِسبب مباراة زيمبابوي

افريقيا برسالجزائر. وجّه الناخب الوطني الجزائري جمال بلماضي، الأربعاء، انتقادات ضمنية للإتحاد الإفريقي لكرة القدم، على إثر خوض أشباله مباراة أمام نظرائهم من المضيف زيمبابوي لِحساب تصفيات “كان” 2022.

وقال جمال بلماضي إنه مازال لم يستوعب بعد كيف تقبل “الكاف” بِتنظيم مباراة بِميدان ذي بساط طبيعي مهترئ، وعلى الساعة الثالثة بعد الظهر، وفي جوّ حارّ بـ “31” درجة. في إشارة إلى مباراة المنتخب الوطني والمضيف الزيمبابوي مساء الثلاثاء، لِحساب الجولة الرّابعة من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2022.

ويبدو جليا أن رئيس “الكاف” أحمد أحمد وحاشيته لا يهتمون سوى بِالمدخلات والمخرجات، وكم يربحون أو يخسرون. ولا يُعيرون أدنى اهتمام لِحماية نجوم الكرة مثل رياض محرز، أو صيانة سمعة الكرة الإفريقية وتثبيت صورتها، في الساحة الدولية وأمام أعين الجمهور في بقية أرجاء المعمورة.

وأضاف المسؤول الفني الأوّل عن “الخضر” في تصريحات أدلى بها لِقناة “آر أم سي” الفرنسية، قائلا إنه يتمنّى لو يلعب منتخب أوروبي كبير مباراة رسمية مع مُنافس إفريقي، في قلب الأدغال، وفي ظروف تُشبه تلك التي سادت مباراة الجزائر والمضيف الزيمبابوي. لِرؤية نوعية العروض التي يقدّمها هذا المنتخب الأوروبي وحصيلة مقابلته.

وأُقيمت مباراة زيمبابوي والضيف الجزائري فوق أرضية ميدان قليلة العشب الطبيعي وجافّة، وكانت أقرب إلى الميادين الترابية (التيف) منها إلى الملاعب المعشوشبة طبيعيا. وهي ما تُشكّل خطورة على صحّة اللاعبين، خاصة العالميين والمهاريين مثل الجناح رياض محرز.

واختتم الناخب الوطني جمال بلماضي يقول إن انتهاج أسلوب الواقعية في ملاعب إفريقيا السّمراء، أكثر من ضرورة، بِسبب الظروف الصّعبة المُشار إليها أعلاه. وأكد أنه في مثل هذا النّوع من الميادين (ملعب هراري) لا تهمّ سوى النتيجة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here