تباعد وبروتوكول صحي.. والولاة لحماية التلاميذ من كورونا

6

طالب وزير التربية محمد واجعوط ولاة الجمهورية بتسخير كافة الإمكانيات والوسائل لإنجاح امتحاني “البكالوريا” و”البيام” دون انتقال عدوى فيروس كورونا للتلاميذ، ولا للموظفين المشرفين على المراكز، قائلا أنه تم عقد 20 اجتماعا و12 جلسة عمل على مستوى الوزارة للتحضير لهذين الموعدين الهامين.

وأضاف واجعوط خلال تدخله في لقاء الحكومة – ولاة، الأربعاء، بقصر الأمم، أن الولاة مطالبون اليوم بالوقوف على تحضيرات امتحانات “البكالوريا والبيام” وتوحيد جهود جميع الجهات لاتخاذ التدابير الوقائية والصحية وتطبيق بروتوكول صحي يمنع تنقل الفيروس للمترشحين، والمقدر عددهم بأزيد من 1.3 مليون تلميذ بين الشهادتين.

وأوضح الوزير أن المدارس ستفتح أبوابها بتاريخ 25 أوت لتمكين التلاميذ من المذاكرة، ويوم 23 أوت لعودة الأساتذة، كما تم تصميم مخطط دخول استثنائي وصارم ووقائي، سيتم عرضه للدراسة داخل اللجنة العلمية يضمن التباعد بين التلاميذ، ويمنع انتقال المرض، قائلا “هناك مخطط وقائي استثنائي يضمن عودة المدارس في هدوء ونتوقع كل السيناريوهات”، مضيفا “نحن جاهزون لاستقبال 10 ملايين تلميذ مع الحفاظ على مواعيد الدراسة والابتعاد عن فرضية تفشي المرض داخل المؤسسات”، وطمأن الوزير أولياء التلاميذ بأنه سيتم توفير كل الظروف الصحية والأمنية والبيداغوجية لضمان دخول هادئ وامتحانات سلسة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here