براقي: إحصاء كل الأودية التي تشكل خطرا

2

أكد أرزقي براقي، وزير الموارد المائية في رده على مساءلة برلمانية كتابية، أن أبرز اهتمامات قطاع الموارد المائية هو “توفير المياه الصالحة للشرب لجميع المواطنين بصفتها حق يكفله الدستور الجزائري”، مشيرا في نفس الوقت إلى أن الخدمة العمومية للتطهير تدخل أيضا ضمن صلب اهتمامات دائرته الوزارية.

موضحا في هذا الشأن أن الدولة الجزائرية أنجزت مشاريع كبرى في ميدان التطهير من محطات لتصفية المياه إلى تهيئة الوديان الكبرى كما هو الحال بالنسبة لوادي الحراش بالعاصمة ووادي الرمال بقسنطينة، غير أنه – يضيف الوزير- ونظرا للضائقة المالية التي مرت بها البلاد فقد “اتخذت الحكومة قرار تجميد كل مشاريع التطهير والذي أثر بصفة كبيرة على سيرورة أغلب مشاريع التطهير”.

وأشار براقي أن مصالحه قد قامت بدراسة وإحصاء كل الأودية التي تشكل خطرا والتي من الممكن أن تسجل فيضانات وذلك قصد اقتراحها في قانون المالية 2021، حيث ستتم مباشرة الأشغال فور الحصول على الأغلفة المالية اللازمة بعد المصادقة على المشاريع.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here