“الجيش الفرنسي” يحذف الصورة المسيئة للجزائر!

2

سحبت قيادة أركان الجيوش الفرنسية، من صفحتها الخاصة على موقع الرسائل النصية القصيرة “تويتر” الصورة المستفزة للجزائر ولمنطقة القبائل التي كانت غردت بها بتاريخ السابع والعشرين من الشهر المنصرم، في موقف فاجأ الكثير من المراقبين لكنه لم يفاجئ من يعرف الحقد الفرنسي على الجزائر والجزائريين.

وبعد ان تناقلت مختلف المواقع المحلية العالمية، على غرار موقع وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء، وموقع قناة “المنار“ اللبنانية والعديد من المواقع الكبرى، اضطرت قيادة اركان الجيوش الفرنسية إلى حذف تلك الصورة الفضيحة، من صفحتها على تويتر، كما تدخلت لدى مسؤولي مؤسسة “غوغل” لسحبها حتى من التداول العام، وهو ما بات من المستحيل العثور عليها في الصفحة الرسمية للجيش الفرنسي، او في محرك البحث العالمي “غوغل”.

ومعلوم ان قيادة اركان الجيوش الفرنسية كانت قد وضعت صورة على حسابها الرسمي على “تويتر”، فيها الكثير من الحقد الموروث عن الاحتلال الفرنسي البغيض، والذي يجهر بمحاولات تفكيك الوحدة الوطنية، حيث عمدت إلى وضع سهم يشير إلى وجهته، يتضمن علم الجزائر ورمزها الدولي (dz)، مرفوقا بالراية الأمازيغية وكلمة تيزي وزو بالاضافة إلى “بيلكا” بالحروف الفرنسية، وهي تشير إلى منطقة القبائل، مثلما يتم تداولها من قبل البعض عبر شبكات التواصل الاجتماعي، في صورة ايحائية بأن منطق القبائل ليست جزءا من السيادة الوطنية، تماما كما فعلت في مفاوضات ايفيان، عندما حاول بيار جوكس (كبير المفاوضين الفرنسيين) فصل الصحراء الكبرى عن المنطقة الشمالية للبلاد.

ووفق الدكتور في الاعلام الآلي والخبير في شؤون الاعلام الرقمي، عثمان عبدلوش، فإن سحب اي مادة اعلامية من محرك البحث “غوغل” يتطلب دفع مستحقات مالية، ما يعني ان قيادة اركان الجيوش الفرنسية عندما أقدمت على حذف تلك الصورة الفضيحة، باشرت اجراءات وتحملت اعباء سحبها من التداول، ما يؤشر على ان باريس تلقت رسالة ما دفعتها إلى التراجع عن هذه الحماقة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here