فليخسأ المتطاولون على الرسول الأعظم

5
فليخسأ المتطاولون على الرسول الأعظم
فليخسأ المتطاولون على الرسول الأعظم

الجزائر – افريقيا برس. أكد رئيس المجلس الشعبي الوطني، سليمان شنين، الأربعاء، بالجزائر العاصمة أن الذكرى الـ66 لاندلاع الثورة التحريرية تمثل للشعب الجزائري “المنطلق لتأسيس الدولة الجزائرية الحديثة واعتزازه بهويته ودولته”.

وأوضح شنين بمناسبة وقفة احتفالية مخلدة لذكرى ثورة أول نوفمبر بمقر المجلس الشعبي الوطني أن الشعب الجزائري “كان دائما يرفض الهيمنة على بلاده وحريصا على استقلالها ومحافظا على هويته المتمثلة في الإسلام والعربية والأمازيغية وما زال متمسكا بهذه المكونات”.

وفي سياق آخر و في حديثه عن من “يتطاولون” على النبي محمد عليه الصلاة والسلام، قال رئيس المجلس الشعبي الوطني “فليخسأ هؤلاء المتطاولون، فهم لا يعرفون مدى تمسك الشعب الجزائري بنبيه وبانتمائه إلى الدين الإسلامي الحنيف الذي جاء به”.

وبشأن الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور الذي سيجرى أول نوفمبر القادم، اعتبر شنين ذلك “محطة ليبقى الشعب الجزائري موحدا”، مشيرا إلى أن تضحيات الشعب الجزائري “لا يمكن أن تذهب سدى، ولا يتساهل مع الذين يريدون للجزائر الشر”.

للإشارة، فقد تم بهذه المناسبة تنظيم معرض لصور قادة الثورة التحريرية والشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل استقلال الجزائر، إلى جانب المجازر التي أرتكبها الجيش الاستدماري في حق المواطنين الجزائريين العزل بدون شفقة ولا رحمة لاسيما مجازر 8 ماي 1945 بكل من سطيف وقالمة وخراطة. وتم أيضا عرض كتب تطرقت الى مختلف مراحل الثورة التحريرية بداية من 1830 الى غاية الاستقلال الجزائر.
س. ع

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here