أول متحف خاص بالجزائر يفتتح أبوابه اليوم بدالي إبراهيم

2

الجزائر – افريقيا برس. يفتتح اليوم بدالي ابراهيم بالعاصمة أول متحف خاص تشرف عليه مؤسسة بن باحمد تحت اسم مسيرة الجزائر إفريقيا حيث يأتي هذا الصرح الثقافي تكريما لروح الفقيدة أمينة بن باحمد.

وقد عرفت الراحلة بشغفها بجمع التحف من مختلف الدول الإفريقية التي مرت بها، ويأتي هذا المتحف تكريما لروحها من قبل عائلتها وزوجها من جهة وتحقيقا لحلم راودها في حياتها، بإطلاق متحف يجمع الجزائر بعمقها الإفريقي.

يفتح اليوم المتحف أبوابه للجمهور تحت شعار””كل الطرق في الجزائر إفريقية” مع الالتزام بإحراءت السلامة تفاديا لعدوى كورونا.

ويمكن للزوار التعرف على مجموعة من التحف التي تعود لمختلف الدول والحضارات التي مرت بإفريقيا، وهذا إلى غاية 14 نوفمبر القادم.

ويرمي هذا المعرض إلى التعرف على الكنوز التراثية للقارة السمراء، حيث اختار حرفيون جزائريون 12 واجهة للعرض تحت إشراف مؤسسة بن باحمد.

المتحف وحسب القائمين عليه يروي جزءا من تاريخ وتراث قارة إفريقيا، لكنه أيضا يروي تاريخ عائلة بن باحمد وشغفها بجمع التحف والتعرف إلى ثقافة قارة إفريقيا وهذا منذ 1962 تاريخ أول رحلة للزوجين أمينة وعبد الكريم بن بأحمد إلى إفريقيا.

إضافة إلى التحف يضم المتحف مخبرا للدراسات الأفريقية، تحت إدارة اثنان من طلاب الدكتوراه، وينتظر أن يتدعم المتحف بمركز للتوثيق والمعلومات، يضم عدد من التخصصات ت الأكاديمية والدراسات التي تغطي عدة دول من إفريقيا وهذا في غضون 2021 حيث ستتم الاستعانة بالشبكة الرقمية ومواقع التواصل الاجتماعي في تبادل المعلومات وتداولها عبر الدول المعنية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here